وان ثري| بوابة الرياضة المصرية

الإثنين 23 سبتمبر 2019 الموافق 24 محرم 1441
رئيس مجلس الإدارة
محمد إبراهيم نافع

رئيس التحرير
محمد القوصي

محمد القوصي يكتب: معجزة الرياضة المصرية في المغرب.. والمجد لمن يصنعه

الجمعة 30/أغسطس/2019 - 05:59 م
وان ثري| بوابة الرياضة المصرية
محمد القوصي
طباعة
بالرغم من ان كلمة معجزة كلمة كبيرة، لكن أسمحوا لي ان استخدمها مع ما حققه ابطال الرياضة المصرية في كل الألعاب، خلال مشاركتهم في منافسات دورة الألعاب الأفريقية رقم ١٢ التي اوشكت علي النهاية في دولة المغرب الشقيقة.

ابطالنا أبهرونا، ادهشونا، قدم عروضا رياضية فيها ابداع رياضي بالرغم من انهم يلعبون خارج حدود الوطن، وحصدوا حتي الان ٢٤٢ ميدالية منها ٨٩ ذهبية وعدد الميداليات غير مسبوق في التاريخ لأي دولة في القارة السمراء، وكان أكبر عدد مسجل باسم نيجيريا في دورة أبوجا ٢٠٠٣ وحصدت ٢٤٠ ميدالية.
إذا نحن أمام أبطال يكتبون التاريخ الرياضي من جديد، ابطال يقهرون كل الصعوبات في صمت تام لا احد طلب منهم مليون ولا عشرة مليون ولا واحد منهم ثمنه عشرين مليون جنيه، حتي ابسط حقوقهم لا ينالونها لكنهم رغم ذلك يرفعون العلم المصري خارج الوطن قد لا يحصلون علي رواتبهم البسيطة لكنهم لا يفرطون في الذهب الذي يرفع العلم ويقول السلام الوطني.


هؤلاء هم الابطال الذين يجب ان نركز عليهم وان نهتم بهم وان نوفر لهم الحياة الكريمة.

هؤلاء هم الرجال هم أولاد هذه الأرض الذين يرفعون شعار انا فداك يا وطن حتي ولو قسيت علي، حتي لو تجاهلتني، حتي لو لم احصل علي حقي، حتي لو لم يتم إعدادي بشكل كاف، يبقي الانتصار هو هدفهم.. والمجد هو حقهم وشعارهم، والمجد لهم لانهم هم صانعوه، كما يقول الشعار الذي ترفعه جائزة الابداع الرياضي، جائزة محمد بن راشد ال مكتوم للابداع الرياضي في دبي، فالمجد لهؤلاء الابطال ملكهم وهم يستحقونه، ويستحقون عليه كل تقدير، فالمجد لمن يصنعه، تعظيم سلام لابطال الرياضة المصرية.


و كنت اتمني ان اذكر اسم كل من حقق ميدالية لكن المساحة لا تسع لكن دعوني اشيد بإنجاز هانيامورو في السباحة وحققت ٤ ذهبيات والبطلة الاولمبية سمير وحققت ٣ ذهبيات في وزن ٧٥ كيلو جرام وغيرهن من البطلات والابطال.

و دعوني أيضا اشكر اصحاب الإنجاز من خلف الستار في الاتحادات الرياضية العظيمة في السباحة ٤١ ميدالية ورفع الاثقال ٣٨ ميدالية. واتحادات الجمباز والسلاح وتنس الطاولة والمصارعة والملاكمة واليد والكاراتيه والرماية والفروسية والريشة الطائرة والشطرنج والترايثلون وغيرهم الكثير.

و دعوني اشد علي يد المهندس خالد عبد العزيز وزير الرياضة السابق بالطبع له دوره فيما تحقق لان الإنجاز نتاج عمل سنين وليس شهور. وكذلك الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة الحالي الذي اكمل المهمة بنجاح ودعم كل موهبة لتواصل مسيرتها.

و يبقي الشكر الكبير للجنة الاولمبية المصرية الرائعة بقيادة المهندس هشام حطب والذي شهدت الرياضة المصرية معه في السنوات الأخيرة قفزات غير مسبوقة عالميا وقاريا، واللجنة الأولمبية هي التي تدير الرياضة المصرية حاليا وبالتالي لها في الإنجاز البصمة الأكبر ولا ينكر ذلك الا جاحد او حاقد فالأرقام تقول كل شيء ما حدث غير مسبوق بحق هو معجزة بالمغرب وننتظر الضربة الكبري في طوكيو ٢٠٢٠. فهذا هو المحك الرئيسي واكبر محفل للرياضة العالمية.. في انتظار معجزة جديدة من الابطال.. تحية للأبطال.

محمد القوصي يكتب: معجزة الرياضة المصرية في المغرب.. والمجد لمن يصنعه

محمد القوصي يكتب: معجزة الرياضة المصرية في المغرب.. والمجد لمن يصنعه

محمد القوصي يكتب: معجزة الرياضة المصرية في المغرب.. والمجد لمن يصنعه

محمد القوصي يكتب: معجزة الرياضة المصرية في المغرب.. والمجد لمن يصنعه

محمد القوصي يكتب: معجزة الرياضة المصرية في المغرب.. والمجد لمن يصنعه

Top