بسبب الأهلي والخطيب..سالم الشامسي يعدل سياسته بـ3 قرارات

الإثنين 26/أكتوبر/2020 - 01:40 م
كتب: شادي يوسف
Advertisements
الخطيب
الخطيب
استطاع فريق نهضة بركان المغربي التتويج بلقب الكونفدرالية الأفريقية لأول مرة في تاريخه، بعد الفوز على فريقي بيراميدز بهدف دون رد، على ملعب مولاى عبد الله، بمدينة الرباط المغربية، فى نهائى البطولة.

وعلى هذا يخسر الفريق المصري فرصة التتويج بأول لقب قاري كان على بعد خطوة واحده منه، بعدما وصل للمباراة النهائية عن استحقاق وجدارة.

وكان نهضة بركان خسر اللقب في الموسم الماضي أمام الزمالك بركلات الترجيح، وتأكدت مشاركة بيراميدز في البطولات الإفريقية للأندية الموسم المقبل، بعدما ضمن احتلال أحد المراكز الأربعة الأولى في الدوري المصري.

ويبقى السؤال الذي يطرح نفسه، هل يعيد الإماراتي سالم الشامسي من حساباته خلال الفترة المقبلة اتجاه النادي الأهلي؟.

عوامل كثيرة تدفع سالم الشامسي لإعادة النظر في قراراته خلال التعامل مع القلعة الحمراء:

-الشماتة في الخسارة
جاءت خسر فريق بيراميدز نهائي الكونفدرالية أمام نهضة بركان المغربيفي المواجهة التي أقيمت من مباراة واحدة، والمباراة أقيمت وسط أخطاء تحكيمية فجة من الكاميروني الغريب أليوم أليوم، ولم يكن الحكم على صواب في الكثير من القرارات التي كانت ضد بيراميدز، ليستقبل جمهور الأهلي ذلك بحالة من الشماته والاحتفلات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ليكشف ذلك عن وجود توتر شديد في العلاقة بين الطرفين، في ظل قرارات إدارة بيراميدز التي تسعى لاستفزاز الأهلي بشكل كبير بالفترة الماضية.

-عدم التعامل المباشر في الصفقات
من أهم أسباب فرحة جماهير الأهلي بخسارة فريق بيراميدز للقب الكونفيدرالية، هو اتجاه إدارة بيراميدز لضم صفقات مميزة من قلب النادي الأهلي مثل أحمد فتحي واستغلال عدم تجديد عقده، وايضا الدخول في مفاوضات مع رمضان صبحي لضمه رغم احتياج الأهلي الشديد له.

-فرمان لإدارته بالتوقف عن التحريض
لم يتوقف بيراميدز عن ذلك، ولكن كان هناك اصرار وتحريض خلال الفترة الماضية، لعدد كبير من العناصر بالأهلي من خلال تقديم عروض مغرية من الناحية المادية، على سبيل المثال كلا من عمار حمدي وناصر ماهر ومحمد شريف وحمدي فتحي وعمرو السولية.

فهل يعدل مجلس إدارة بيراميدز سياسته واستراتيجيته من أجل تحسين علاقته مع إدارة النادي الأهلي؟.
Advertisements