تركي أل الشيخ يثير الجدل داخل نادي الزمالك من جديد..هل فعلها؟

الخميس 03/ديسمبر/2020 - 02:39 م
كتب: شادي يوسف
Advertisements
تركي ال الشيخ
تركي ال الشيخ
حالة من الجدل الشديد يشهدها نادي الزمالك بالوقت الحالي بعد أن أعلنت وزراة الشباب والرياضة تشكيل لجنة مؤقتة لإدارة نادي الزمالك، تكون مهمتها تسيير أعمال النادي في الفترة المقبلة.

وقررت بالفعل وزارة الشباب والرياضة، تولي المستشار أحمد بكري محمد حميدة رئاسة النادي بصورة مؤقتة، ويتواجد في عضوية اللجنة المؤقتة لإدارة النادي الثنائي هشام إبراهيم محمد محمود رئيس محكمة الاستئناف، والمحامي العام الأول محمد سيد عطية علي أحمد.

وكانت اللجنة الأولمبية المصرية قد قررت إيقاف مرتضى منصور لمدة 4 سنوات وتغريمه 100 ألف جنيه، وذلك بعد النظر فى ما انتهى إليه التحقيق في الشكاوي المقدمة من كل من رئيس النادى الأهلي، ورئيس نادى الزمالك السابق، ونائب وأعضاء مجلس إدارة نادى الزمالك، والاتحاد المصرى لكرة القدم، ورئيس لجنة الحكام الرئيسية بالاتحاد المصرى لكرة القدم، والاتحاد المصرى لكرة اليد.

بجانب شكوى عدد من الشخصيات الرياضية ، والذين يتضررون جميعهم من قيام رئيس نادى الزمالك بسبهم وقذفهم والإساءة لهم وللمؤسسات الرياضية التى يمثلونها، مستخدما في ذلك قناة الزمالك الفضائية، والتى أخرجها عن دورها الرياضي، وكذا وسائل التواصل الاجتماعي.

وشهدت الساعات الماضية، حالة من الجدل الشديد داخل نادي الزمالك بعد تأكيدات مجلس الإدارة بعدم وجود سوى مليون و251 ألف جنيه في خزينة النادي بعد رحيل مجلس مرتضى منصور وتعيين مجلس مؤقت.
وترى الإدارة البيضاء منذ أيام قليلة، صعوبة دفع مستحقات اللاعبين المتأخرة وصعوبة تجديد عقد فرجاني ساسي أو التعاقد مع صفقات جديدة للفريق.

ولكن تغييرت الأوضاع داخل الزمالك بشكل غريب في الساعات الماضية، حيث تعاقد الزمالك مع أمير عادل، كما هناك تأكيدات من جانب أشرف قاسم عضو لجنة الكرة بدفع مستحقات اللاعبين المتأخرة في منتصف الأسبوع المقبل.

وهناك ايضا تأكيدات من جانب إدارة الزمالك بالتحرك لتجديد عقد فرجاني ساسي والابقاء على أشرف بن شرقي ويوسف أوباما واستمرار البرتغالي جيمي باتشكيو خلال الموسم الجديد.

جميع التغيرات التي حدثت في الساعات الماضية داخل القلعة البيضاء، تسببت في عودة الجدل من جديد، فهل عاد تركي أل الشيخ لدعم الزمالك مادياً كما فعل في فترة سابقة خلال وجود المجلس السابق بعد التعاقد السويسري جروس والمغربي خالد بوطيب وفرجاني ساسي بالإضافة إلى تحمل جزء من قيمة عقد طارق حامد، فهل فعلها تركي أل الشيخ من جديد أم قرر الابتعاد عن المشهد الرياضي في مصر؟.



Advertisements