بعد قرار الخطيب بالإطاحة بالرباعي المشاغب..الأهلي يحصد مكاسب خيالية

الثلاثاء 15/ديسمبر/2020 - 05:10 ص
كتب: شادي يوسف
Advertisements
محمود الخطيب
محمود الخطيب
تجديد الدماء والتخلص من العناصر التي تسببت في العديد من الأزمات داخل غرفة خلع الملابس في الفترة الماضية، كان شعار محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي ولجنة التخطيط برئاسة محسن صالح خلال الفترة الطويلة الماضية.

وتسيطر حالة من الاستقرار الكبير على النادي الأهلي تحت قيادة الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، في ظل النتائج الجيدة بالفترة الماضية رغم الفترة الصعبة التي تولى خلالها الفريق بعد الاستقرار على رحيل السويسري رينيه فايلر المدير الفني السابق.

وهناك ثقة كبيرة من جانب لجنة التخطيط بالقلعة الحمراء برئاسة محسن صالح، حيث هناك رهان كبير عليه بمواصلة قيادة القلعة الحمراء للتتويج بالبطولات والألقاب خلال السنوات المقبلة، وإعادة الفريق لتقديم الكرة الممتعة.

تمكن النادي الأهلي من حسم لقب دوري أبطال إفريقيا، للمرة التاسعة في تاريخه، بعد فوز في الوقت القاتل على غريمه ومواطنه الزمالك 2/1 في المباراة النهائية التي أقيمت باستاد القاهرة.

وحقق الأهلي ثاني ثلاثية في تاريخه، بعد أن حصدها عام 2006 بقيادة البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني الأسبق.

وحصد الأهلي بقيادة مديره الفني الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، لقب الدوري المصري، ودوري أبطال أفريقيا، ثم أكمل الثلاثية بالتتويج بالكأس.

كما استهل النادي الأهلي طريقه بمسابقة الدوري، بتحقيق فوز مثير على حساب ضيفه مصر المقاصة بنتيجة 3-1، في الجولة الأولى من المسابقة على ملعب السلام.

وشهدت الفترة الماضية، رحيل أكثر من لاعب في صفوف النادي الأهلي، كان أبرزهم رمضان صبحي وأحمد الشيخ وشريف إكرامي وأحمد فتحي.

خروج رمضان صبحي من قائمة القلعة الحمراء وانتقاله إلى بيراميدز، منح الفرصة لعودة محمد شريف وصلاح محسن وأحمد ياسر ريان من جديد ويتوقع الجميع مستقبل كبير لهذه الأسماء في الفترة المقبلة، كما منح الأهلي فرصة التعاقد مع طاهر محمد طاهر.

رحيل أحمد فتحي صاحب الـ36 عاماً عن القلعة الحمراء، منح محمد هاني فرصة ذهبية لتثبيت أقدامه بالقميص الأحمر خلال السنوات المقبلة.

نفس الأمر ايضا مع رحيل شريف إكرامي، حيث تسبب في العديد من الأزمات في غرفة ملابس الأهلي، ومنح رمضان صبحي الشجاعة على الخروج عن النص ضد سيد عبد الحفيظ مدير الكرة في أكثر من مناسبة، وجاء رحيل شريف ليزيد من حالة الاستقرار والانضباط داخل الفريق.

رحيل أحمد الشيخ وفسخ عقده بالتراضي ايضا بين الإدارة واللاعب، سيساهم بكل تأكيد في منح العناصر العائدة من الإعارة ومحمود كهربا الفرصة كاملة، خاصة أن بصمات الشيخ لم تكن واضحة بالقميص الأحمر بالسنوات الماضية.

Advertisements