منتخب فرنسا يحول تأخره بهدفين لانتصار مثير على بلجيكا ويتأهل إلى نهائي دوري الأمم الأوروبية

الخميس 07/أكتوبر/2021 - 10:47 م
كتب: احمد اشرف
Advertisements
وان ثري| بوابة الرياضة المصرية
قلب المنتخب الفرنسي، تأخيره بهدفين أمام نظيره البلجيكي في المباراة التي تجمعهما بالدور نصف النهائي لبطولة دوري الأمم الأوروبية، لفوز بثلاثة أهداف لهدفين.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بهدفين دون رد.

المنتخب البلجيكي كان الأفضل من بداية الشوط الأول على كل المستويات، واستطاع فرض سيطرته على مجريات المباراة، كما بادر بالهجوم من أجل تسجيل هدف مبكر، فيما اعتمد المنتخب الفرنسي على سرعات نجمه كيليان مبابي في اختراق دفاعات منتخب بلجيكا، ولكنه لم ينجح في ذلك.

وسجل يانيك كاراسكو الهدف الأول في الدقيقة 37، بعدما تسلم تمريرة من كيفن دي بروين، واخترق منطقة جزاء فرنسا من الجانب الأيسر للملعب، وسدد الكرة في الزاوية الضيقة على يمين الحارس لوريس لتسكن الشباك، وتواصل الضغط من قبل لاعبي المنتخب البلجيكي لتسجيل الهدف الثاني، وجاء الهدف في الدقيقة 41، من تمريرة أخرى من كيفن دي بروين نحو زميله روميلو لوكاكو، الذي راوغ المدافع لوكاس هيرنانديز وانطلق داخل منطقة الجزاء من الجانب الأيمن للملعب، وسدد الكرة لتسكن أعلى الشباك معلنة عن الهدف الثاني.

ووصل لاعبو المنتخب البلجيكي لمرمى فرنسا بثلاثة تسديدات من أصل 7 محاولات، مقابل تسديدتين من 3 محاولات لفرنسا.
واستحوذ لاعبو منتخب بلجيكا على مجريات اللعب بنسبة 53%، مقابل 47% لصالح لاعبي فرنسا.

وبدأ لاعبو المنتخب الفرنسي الشوط الثاني بسيطرة كملة على مجريات اللعب، وخلقوا أكثر من فرصة للتسجيل ولكن الدفاع البلجيكي نجح في إبعاد فرصهم، وفي الدقيقة 61، راوغ كيليان مبابي أكسيل فيتسل، لاعب وسط بلجيكا، ومرر الكرة لكريم بنزيما الذي تسلم الكرة وظهره للملعب، والتف وسددها بيساره لتسكن الشباك على يسار الحارس كورتوا معلنة عن الهدف الأول.

وبعد الهدف، استمرت المحاولات الفرنسية لتسجيل هدف التعادل فيما اعتمد لاعبو بلجيكا على الهجمات المرتدة السريعة من أجل تسجيل هدف ثالث ينهي المباراة مبكرًا.

وسقط أنطوان جريزمان، مهاجم منتخب فرنسا كرة مشتركة داخل منطقة الجزاء، مع فيرتونخن وأكسيل فيتسل، لاعبي منتخب بلجيكا، وطالب بالحصول على ركلة جزاء، ورفضها الحكم في البداية، ولكن عاد لتقنية الفيديو التي أكدت اللعبة، واحتسبها الحكم ركلة جزاء، وسددها كيليان مبابي في الدقيقة 68 على يسار الحارس أعلى الشباك وارتمى معها الحارس ولكن الكرة سكنت الشباك معلنة عن هدف التعادل.

وتواصلت المحاولات من كلا الفريقين لتسجيل هدف الفوز خلال النصف ساعة الأخيرة من المباراة، ولكن كل المحاولات لم تنجح في هز الشباك، حتى سجل لوكاس هيرنانديز هدف الفوز لفرنسا في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع.
Advertisements