موقف الشامسي مع الزمالك يثير الاستياء داخل الأهلي

الإثنين 16/نوفمبر/2020 - 10:47 ص
كتب: شادي يوسف
Advertisements
بيراميدز
بيراميدز
يعتبر الموسم المقبل في قمة الشراسة بين الأهلي والزمالك وبيراميدز، كما تسابق عدد من الأندية الأخرى الزمن مثل الإسماعيلي وعدد من الأندية الصاعدة لتدعيم صفوفهم بعدد من الأسماء والصفقات المميزة، استعداداً للموسم الجديد.

ونظراً لقوة الموسم المقبل، تحركت إدارة بيراميدز لضم صفقات من طراز خاص للاعبين لديهم كم كبير من المهارة والخبرة، وتحديدا بالحصول على خدمات رمضان صبحي وأحمد فتحي وشريف إكرامي، ومحمود وادي، على أمل المنافسة بقوة على الدوري ولقب الكونفيدرالية.

وحصل بيراميدز على المركز الثالث في ترتيب الدوري المصري الموسم الماضي 2018 /2019، كما احتل نفس المركز في الموسم الحالي، ليفقد فرصة المشاركة بدوري الأبطال في الموسم المقبل، كما خسر لقب نهائي كأس مصر في النسخة الماضية أمام الزمالك، وبالنسخة الحالية ودع البطولة مبكراً بعد الهزيمة من طلائع الجيش، كما خسر لقب الكونفيدرالية أمام نهضة بركان.

ويعتبر الموسم المقبل بالنسبة لفريق بيراميدز بمثابة حياة أو موت، حيث لا بديل أمام الإدارة الحالية، سوى القتال لمحاولة حصد لقب لتعويض ابتعاد الفريق عن حصد الألقاب خلال آخر موسمين على الرغم من كم الملايين الذي تم انفاقه في الفترة الماضية.

وعلى الناحية الآخرى تتحرك إدارة النادي الأهلي، منذ فترة بالاتفاق مع موسمياني لتدعيم صفوف وخطوط الفريق بعدد من الصفقات القوية لدعم فرصة في الاستمرار في المنافسة على الألقاب والبطولات المحلية، ليحصل الأهلي على خدمات طاهر محمد طاهر وبدر بانون والاستقرار على عودة عدد من المعارين المميزين مثل محمد شريف وناصر محمد وأكرم توفيق وصلاح محسن، كما يبحث الأهلي عن ضم صفقات جديدة سوف تتضح ملامحها في الأيام المقبلة ويأتي أبرز الأسماء المرشحة أحمد رمضان بيكهام ومحمد فاروق وسيرينو.

-نكشف موقف بيراميدز مع الزمالك والذي تسبب في استياء إدارة الأهلي

ترى إدارة الأهلي وجود تعمد واضح خلال الفترة الماضية من جانب إدارة الفريق السماوي، بالتفاوض مع عناصر من القلعة الحمراء مثل رمضان صبحي وشريف إكرامي وأحمد فتحي بالإضافة إلى التفاوض مع بعض المعارين مثل محمد فاروق وعمار حمدي وناصر ماهر وعمرو السولية وحمدي فتحي، وهو ما تسبب في غضب عارم داخل القلعة الحمراء من هذه التصرفات.

وتكشف مواقف بيراميدز عن وجود اصرار شديد على ضم عناصر من الأهلي من أجل الشو الإعلامي أو مزاحمة الأهلي على عدد من الصفقات مثل أيوب الكعبي ومحمد إبراهيم وعندما تراجع الأهلي عن ضم الثنائي قررت إدارة بيراميدز التراجع ايضا.

وتبقى حالة الغضب داخل إدارة الأهلي من مواقف بيراميدز، خاصة في ظل وجود عناصر مميزة ايضا في صفوف الزمالك مثل أشرف بن شرقي وأحمد سيد زيزو وفرجاني ساسي وعبد الله جمعة، ولكن لم تدخل الإدارة بقوة في المفاوضات مع إدارة الزمالك أو مع هؤلاء اللاعبين بتقديم عروض مغرية لمحاولة الحصول على خدماتهم كما حدث مع بعض العناصر من الأهلي.

Advertisements